تفاصيل يوم دامي في كركوك

هاجم مسلحو تنظيم داعش بالأسلحة الخفيفة والمتفجرات أهدافا في مدينة كركوك العراقية، الجمعة، في هجوم خاطف شنه التنظيم في وقت تتقدم القوات العراقية وحلفاؤها إلى معقله في الموصل.
وقتل 13 عاملا على الأقل، بينهم 4 إيرانيين، عندما اقتحم مسلحو داعش محطة كهرباء شمالي كركوك ثم فجروا أنفسهم.

كما قتل قناص مراسلا تلفزيونيا أثناء تغطيته الاشتباكات في كركوك، التي بقيت رحاها تدور بعد غروب شمس اليوم.

وفي الهجوم على محطة الكهرباء الواقعة في بلدة دبس شمالي كركوك، دخل ثلاثة انتحاريين من تنظيم داعش المنشأة واحتجزوا 13 عاملا رهينة، حسب ما قال الرائد أحمد قادر علي، قائد شرطة ديبيس لوكالة أسوشييتد برس.

فيالأثناء، قال مصدر أمني في محافظة كركوك  إن القوات الكردية تمكنت من تحرير 20 مدنيا احتجزهم مسلحو داعش خلال دخولهم إلى المدينة، وإنها قتلت 3 من مسلحي التنظيم المتشدد.

وأوضح المصدر أن “القوات الأمنية اشتبكت مع مجموعة من عناصر تنظيم داعش كانوا يتحصنون بمبنى في منطقة المنسية بحي واحد حزيران جنوبي كركوك، ومعهم 20 محتجزا من المدنيين”، مبينا أن “القوة الأمنية قتلت 3 منهم وحررت المحتجزين جميعا.

وأكد المصدر أن “القوات الأمنية سيطرت على الوضع في المنطقة، وبدأت بتمشيط عدد من المواقع التي ما زال التنظيم يتحصن فيها”.

وفي غضون ذلك، قتلت 15 امرأة وأصيبت 50 امرأة أخرى في قصف جوي استهدف حسينية خلال مجلس عزاء لإحياء ذكرى شهر محرم في داقوق إلى الجنوب من مدينة كركوك بحسب ما أفادت مصادر محلية وطبية.

واستهدف القصف الذي وقع حوالى الساعة الخامسة بعد ظهر الجمعة، حسينية الخاني في قضاء داقوق، وفقا للمصدر.

  • من جهته، أكد عباس مصطفى داقوقي الطبيب في مستشفى داقوق حصيلة القتلى والجرحى وجميعهم من النساء.

عن admin

شاهد أيضاً

الرحلة الاخيرة للطائرة التي وقع عليها اردوغان

تمكنت الدفاعات الجوية لقواتنا في عفرين اليوم 12 شباط 2018 من إسقاط طائرة استطلاع من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *