الامين العام للامم المتحدة يقلل من فرص الوصول لحل الازمة السورية

قلل الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريس السبت من فرص التوصل لحلول سريعة للأزمة السورية مؤكدا في الوقت ذاته ضرورة مواصلة العمل على الخيار السياسي لحل هذه الأزمة.
جاء ذلك في خطاب القاه غوتيريس على هامش الدورة ال 53 لمؤتمر ميونيخ للأمن.

وأعرب غوتيريس عن تشاؤمه من قدرة مباحثات جنيف المقبلة بخصوص الحرب في سوريا على التوصل لحل للنزاع الدائر في هذا البلد منذ عام 2011 قائلا “لست متفائلا بشكل كبير بخصوص التوصل لحل سريع للازمة في سوريا”.

وقال إن التمسك بالخيار السياسي أمر مهم جدا الامر الذي يتطلب التحدث مع جميع الدول المؤثرة في هذه الأزمة.

وحذر غوتيريس من التقاعس على صعيد محاربة تنظيم داعش قائلا ان حلول الازمة السورية تمر عبر الاصرار على محاربة التنظيم الارهابي ولهذا يجب هزيمة هذا التنظيم على الارض مع ازالة الجذور التي أدت إلى ظهوره.

يشار الى ان الدورة المقبلة من مباحثات جنيف حول سوريا ستبدأ الخميس المقبل.

ويواصل مؤتمر ميونيخ للأمن الذي بدأ امس الجمعة وينتهي غدا الاحد اعماله اليوم بخطابات ومناقشات تشمل الازمات الدولية العالقة كالحرب في سوريا والعلاقات الأميركية- الأوروبية والأزمة الأوكرانية وملفات أخرى.

ويعد مؤتمر ميونيخ للأمن الأهم والأكبر من نوعه في العالم ويشارك فيه أكثر من 500 شخصية رفيعة المستوى من المجالات الأمنية والدفاعية والسياسية والاقتصادية.

المصدر: وكالات

عن admin

شاهد أيضاً

مساء الخير

مساء الخير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *